new

القياس والتقويم في التربية والتعليم

2010
by ربيع ، هادي مشعان
In stock
SKU
1374

للقياس والتقويم دور كبير في التربية والتعليم ، ويعد من أهم فروع علم النفس التي لقيت عناية خاصة من القائمين بالعلمية التربوية حيث اصبح لا غنى عنه للمربي الذي يقوم بعمله من أن يعرف إلى أي مدى وصل فيه . ولكي يحقق أي برنامج تعليمي أهدافه التي يسعى لها لابد أن تصاحبه عملية تقويم من بدايته حتى نهايته ليتبين صاحبه عناصر القوة فيه فيعمل على تثمينها وعناصر الضعف فيعمل على التغلب عليها وعلاجها . كما أن التقويم يمثل حجر الزاوية لأجراء أي تطوير أو تجديد تربوي يهدف إلى تحسين عملية التعليم والتعلم في أي مجتمع . كذلك ينظر أليه من قبل جميع متخذي القرارات التربوية على أنه الدافع الرئيسي الذي يقود العاملين في المؤسسة التربوية على اختلاف مواقعهم في السلم الإداري إلى العمل على تحسين أدائهم وممارساتهم وبالتالي مخرجاتهم. ويساعد التقويم التربوي على التخطيط للأنشطة التدريسية وأساليبها وهو الذي يطلع الأفراد على اختلاف علاقتهم بالمؤسسة التربوية بجهود هذه المؤسسة ودورها في تحقيق الأهداف التربوية العامة للدولة فالتقويم التربوي يسهم في معرفة درجة تحقق الأهداف الخاصة بعملية التعليم والتعلم ، ويسهم في الحكم على سوية الإجراءات والممارسات المتبعة في عملية التعليم والتعلم ، ويوفر قاعدة من المعلومات التي تلزم متخذي القرارات التربوية حول مدخلات وعمليات ومخرجات المسيرة التعليمية التعلمية. ويهدف هذا الكتاب إلى إبراز مكانة القياس والتقويم الموضوعي والهادف في مجال التربية والتعليم ، ودوره في تحسين ورفع فاعليتها إلى الحدود القصوى ، كما ويهدف إلى إمداد المعنيين بالقياس والتقويم التربوي من معلمين ومشرفين تربويين ومختصين, بالمفاهيم والمبادئ والطرائق والنظريات التي يرتكز عليها القياس والتقويم التربوي الحديث ، وتمكينهم من توظيفها مباشرة في نشاطهم التقويمي وتحقيق الفائدة القصوى من خلال اعتمادها أساسا في اتخاذ القرارات التربوية السليمة .

$21.00
Categories: Educational Science

للقياس والتقويم دور كبير في التربية والتعليم ، ويعد من أهم فروع علم النفس التي لقيت عناية خاصة من القائمين بالعلمية التربوية حيث اصبح لا غنى عنه للمربي الذي يقوم بعمله من أن يعرف إلى أي مدى وصل فيه . ولكي يحقق أي برنامج تعليمي أهدافه التي يسعى لها لابد أن تصاحبه عملية تقويم من بدايته حتى نهايته ليتبين صاحبه عناصر القوة فيه فيعمل على تثمينها وعناصر الضعف فيعمل على التغلب عليها وعلاجها . كما أن التقويم يمثل حجر الزاوية لأجراء أي تطوير أو تجديد تربوي يهدف إلى تحسين عملية التعليم والتعلم في أي مجتمع . كذلك ينظر أليه من قبل جميع متخذي القرارات التربوية على أنه الدافع الرئيسي الذي يقود العاملين في المؤسسة التربوية على اختلاف مواقعهم في السلم الإداري إلى العمل على تحسين أدائهم وممارساتهم وبالتالي مخرجاتهم. ويساعد التقويم التربوي على التخطيط للأنشطة التدريسية وأساليبها وهو الذي يطلع الأفراد على اختلاف علاقتهم بالمؤسسة التربوية بجهود هذه المؤسسة ودورها في تحقيق الأهداف التربوية العامة للدولة فالتقويم التربوي يسهم في معرفة درجة تحقق الأهداف الخاصة بعملية التعليم والتعلم ، ويسهم في الحكم على سوية الإجراءات والممارسات المتبعة في عملية التعليم والتعلم ، ويوفر قاعدة من المعلومات التي تلزم متخذي القرارات التربوية حول مدخلات وعمليات ومخرجات المسيرة التعليمية التعلمية. ويهدف هذا الكتاب إلى إبراز مكانة القياس والتقويم الموضوعي والهادف في مجال التربية والتعليم ، ودوره في تحسين ورفع فاعليتها إلى الحدود القصوى ، كما ويهدف إلى إمداد المعنيين بالقياس والتقويم التربوي من معلمين ومشرفين تربويين ومختصين, بالمفاهيم والمبادئ والطرائق والنظريات التي يرتكز عليها القياس والتقويم التربوي الحديث ، وتمكينهم من توظيفها مباشرة في نشاطهم التقويمي وتحقيق الفائدة القصوى من خلال اعتمادها أساسا في اتخاذ القرارات التربوية السليمة .

More Information
Authors ربيع ، هادي مشعان
Language Arabic
Year Published 2010
Publisher Dar Zahran for Publishing & Distribution
Number of Pages 364
ISBN
ALM eISBN 9796500013732
ALM pISBN 6500000056 , 9786500000054
Main Topic EDUCATION
Descriptors ACCOMPLISHMENT | EDUCATIONAL TESTS AND MEASUREMENTS | INTELLIGENCE TESTS
Print Size (in mm) 159x229
Reading Level (Arabi 21 Standard)
Available Book Formats eBook Format on iOS/Android Devices, Online Access on Al Manhal Platfrom, Print Format
Write Your Own Review
You're reviewing:القياس والتقويم في التربية والتعليم
Your Rating