new

الأصول الاجتماعية للتربية من منظور إسلامي

2010
by دراوشة ، صدام راتب | الشعار ، أنور سعود
In stock
SKU
1607

تبرز أهمية هذه الدراسة في كشف الأصول الاجتماعية للتربية الإسلامية وبيانها ليجسدها المربون في واقعهم التربوي، كأصولٍ تربويةٍ إيجابيةٍ تساعدُ في اجتثاث أفكارٍ تربوية سلبيةٍ، وتُسهم في إيجاد التربوي المؤمن بربه المتكامل في شخصيته، المتزن في سلوكه، فتخلق فردًا محصنًا في عصر انتشر فيه الفساد وشاع الانحلال الأخلاقي، وأصبح مظهرًا من مظاهر التخلف الذي يلف العالم الإسلامي، وبات المربي المسلم يعيشُ في صراعٍ فكري وضعفٍ حاد في التفكير العقلاني السليم، وبُعد مناهجنا عن الأصول الاجتماعية المستقاة من القرآن الكريم والسنة النبوية، مثل: التعاون والإيخاء والكرم والمودة والعطف. لقد جاءت هذه الدراسة للتعرف على الأصول الاجتماعية التربوية الإسلامية التي تقوم عليها العلاقات الاجتماعية بين المسلمين في ضوء التربية الإسلامية متمثلة بالأصول التي تقوم عليها واجبات كل من الأفراد تجاه أنفسهم وتجاه خالقهم، وواجبات الزوج والزوجة تجاه بعضهما البعض وتجاه الأبناء، والعلاقات الثابتة الراسخة بين الأبناء وبين الأفراد المسلمين داخل هذا المجتمع. وكذلك أشارت الدراسة إلى البحث في العلاقات الاجتماعية بين المسلمين، وسبل تعميقها وتماسكها على أسس سليمة، ومبادئ وأهداف إسلامية تربوية رشيدة، تجعل من المجتمع مجتمعًا متماسكًا متراحمًا، أراده الله سبحانه تعالى وارتآه لأمته ومجتمعه. إن الأصول الاجتماعية للتربية من منظور إسلامي، والتي استطاع الباحث الكشف عنها، هي سبيل المسلمين الوحيد في النهوض ونفض غبار الركود والتخلف في العلاقات الاجتماعية بين المسلمين، وهي سبيلهم لتحقيق هدفهم الدنيوي والأخروي في إقامة العلاقات الاجتماعية المتماسكة بين المسلمين، وإقامة مملكة الإسلام في الأرض، ولتحقيق مطلبهم الأخروي الأقصى في رضا الله تعالى لنيل الدخول إلى الجنة.

$18.00
Categories: Islamic Studies

تبرز أهمية هذه الدراسة في كشف الأصول الاجتماعية للتربية الإسلامية وبيانها ليجسدها المربون في واقعهم التربوي، كأصولٍ تربويةٍ إيجابيةٍ تساعدُ في اجتثاث أفكارٍ تربوية سلبيةٍ، وتُسهم في إيجاد التربوي المؤمن بربه المتكامل في شخصيته، المتزن في سلوكه، فتخلق فردًا محصنًا في عصر انتشر فيه الفساد وشاع الانحلال الأخلاقي، وأصبح مظهرًا من مظاهر التخلف الذي يلف العالم الإسلامي، وبات المربي المسلم يعيشُ في صراعٍ فكري وضعفٍ حاد في التفكير العقلاني السليم، وبُعد مناهجنا عن الأصول الاجتماعية المستقاة من القرآن الكريم والسنة النبوية، مثل: التعاون والإيخاء والكرم والمودة والعطف. لقد جاءت هذه الدراسة للتعرف على الأصول الاجتماعية التربوية الإسلامية التي تقوم عليها العلاقات الاجتماعية بين المسلمين في ضوء التربية الإسلامية متمثلة بالأصول التي تقوم عليها واجبات كل من الأفراد تجاه أنفسهم وتجاه خالقهم، وواجبات الزوج والزوجة تجاه بعضهما البعض وتجاه الأبناء، والعلاقات الثابتة الراسخة بين الأبناء وبين الأفراد المسلمين داخل هذا المجتمع. وكذلك أشارت الدراسة إلى البحث في العلاقات الاجتماعية بين المسلمين، وسبل تعميقها وتماسكها على أسس سليمة، ومبادئ وأهداف إسلامية تربوية رشيدة، تجعل من المجتمع مجتمعًا متماسكًا متراحمًا، أراده الله سبحانه تعالى وارتآه لأمته ومجتمعه. إن الأصول الاجتماعية للتربية من منظور إسلامي، والتي استطاع الباحث الكشف عنها، هي سبيل المسلمين الوحيد في النهوض ونفض غبار الركود والتخلف في العلاقات الاجتماعية بين المسلمين، وهي سبيلهم لتحقيق هدفهم الدنيوي والأخروي في إقامة العلاقات الاجتماعية المتماسكة بين المسلمين، وإقامة مملكة الإسلام في الأرض، ولتحقيق مطلبهم الأخروي الأقصى في رضا الله تعالى لنيل الدخول إلى الجنة.

More Information
Authors دراوشة ، صدام راتب | الشعار ، أنور سعود
Language Arabic
Year Published 2010
Publisher Dar Jalees Alzaman for Publishing & Distribution
Number of Pages 192
ISBN 9957810774 , 9789957810771
ALM eISBN 9796500016061
ALM pISBN 6500018060 , 9786500018066
Main Topic SOCIOLOGY
Descriptors FAMILY | ISLAMIC EDUCATION | COMMUNITY EDUCATION | COMMUNITY RELATIONS
Print Size (in mm) 170x240
Reading Level (Arabi 21 Standard)
Available Book Formats eBook Format on iOS/Android Devices, Online Access on Al Manhal Platfrom, Print Format
Write Your Own Review
You're reviewing:الأصول الاجتماعية للتربية من منظور إسلامي
Your Rating