new

إبحار بلا شطآن

2004
by رشيد ، هارون هاشم
In stock
SKU
2844

يعد كتاب «إبحار بلا شطآن» فصول من سيرة ذاتية، وثيقة إنسانية، أرخ المؤلف من خلاله لحياته بل لتاريخ هذه الأمة، وأهم أحداثها وتحولاتها وقضيتها الأولى القضية الفلسطينية، حيث إنه بدأ من ميلاده عام 1927 إلى بلوغه سن الأربعين عام النكسة 1967. ويرى المؤلف أن سيرة كل فلسطيني هي جزء من سيرة الشعب والوطن والقضية؛ لأنه ما من شعب كابد كما كابد الشعب الفلسطيني. لقد احتلت القضية الفلسطينية موقعًا مهمًّا في الأدب المصري والشعر المصري منذ «رسالة» الزيات، وهناك شعراء كثيرون تناولوا فلسطين والقدس في شعرهم، وقد عمل المؤلف في أواخر الستينيات على أن ينعقد في غزة مؤتمر الأدباء والكتاب العرب ومهرجان الشعر العربي، وقدم نماذج من القصائد التي ألقاها شعراء مصر، وفي مقدمتهم محمود حسن إسماعيل، وصالح جودت، وأحمد رامي، وعبده بدوي، وغيرهم. وتحدث الكتاب عن أن فلسطين ظلَّت -وما زالت- وستبقى همًّا مصريًّا؛ لأنها قضية مشتركة تقف جنبًا إلى جنب في مواجهة الهجمة الصهيونية التي لا تستهدف فلسطين فحسب، بل تستهدف الوطن العربي كله، وعندما يقولون: «من الفرات إلى النيل»، يعنون أنه ليست فلسطين الهدف فقط، وبل العراق ومصر، وقد تمكنت أيديهم الملوثة من أن تمتد إلى العراق العظيم في محاولة للقضاء عليه كقوة عربية مهددة للمؤامرة الصهيونية، وستبقى مصر دائمًا الضمان لهزيمة المخطط الصهيوني بشعبها الذي لم تستطع أية قوة أن تكسر إرادته أو تجرّه إلى التطبيع مع العدو الصهيوني.

$20.00

يعد كتاب «إبحار بلا شطآن» فصول من سيرة ذاتية، وثيقة إنسانية، أرخ المؤلف من خلاله لحياته بل لتاريخ هذه الأمة، وأهم أحداثها وتحولاتها وقضيتها الأولى القضية الفلسطينية، حيث إنه بدأ من ميلاده عام 1927 إلى بلوغه سن الأربعين عام النكسة 1967. ويرى المؤلف أن سيرة كل فلسطيني هي جزء من سيرة الشعب والوطن والقضية؛ لأنه ما من شعب كابد كما كابد الشعب الفلسطيني. لقد احتلت القضية الفلسطينية موقعًا مهمًّا في الأدب المصري والشعر المصري منذ «رسالة» الزيات، وهناك شعراء كثيرون تناولوا فلسطين والقدس في شعرهم، وقد عمل المؤلف في أواخر الستينيات على أن ينعقد في غزة مؤتمر الأدباء والكتاب العرب ومهرجان الشعر العربي، وقدم نماذج من القصائد التي ألقاها شعراء مصر، وفي مقدمتهم محمود حسن إسماعيل، وصالح جودت، وأحمد رامي، وعبده بدوي، وغيرهم. وتحدث الكتاب عن أن فلسطين ظلَّت -وما زالت- وستبقى همًّا مصريًّا؛ لأنها قضية مشتركة تقف جنبًا إلى جنب في مواجهة الهجمة الصهيونية التي لا تستهدف فلسطين فحسب، بل تستهدف الوطن العربي كله، وعندما يقولون: «من الفرات إلى النيل»، يعنون أنه ليست فلسطين الهدف فقط، وبل العراق ومصر، وقد تمكنت أيديهم الملوثة من أن تمتد إلى العراق العظيم في محاولة للقضاء عليه كقوة عربية مهددة للمؤامرة الصهيونية، وستبقى مصر دائمًا الضمان لهزيمة المخطط الصهيوني بشعبها الذي لم تستطع أية قوة أن تكسر إرادته أو تجرّه إلى التطبيع مع العدو الصهيوني.

More Information
Authors رشيد ، هارون هاشم
Language Arabic
Year Published 2004
Publisher Dar Majdalawi for Publishing & Distribution
Number of Pages 479
ISBN
ALM eISBN 9796500028439
ALM pISBN 6500029879 , 9786500029871
Main Topic HISTORY
Descriptors BIOGRAPHIES | PALESTINE QUESTION | CURRICULA VITAE
Print Size (in mm) 170x240
Reading Level (Arabi 21 Standard)
Available Book Formats eBook Format on iOS/Android Devices, Online Access on Al Manhal Platfrom, Print Format
Write Your Own Review
You're reviewing:إبحار بلا شطآن
Your Rating