new

الاختبارات اللغوية

2000
by الخولي ، محمد علي
In stock
SKU
55

للاختبارات أهداف عديدة لا يستغني عنها الطالب أو المعلم أو الوالدان أو المدرسة أو الجامعة، وهي ضرورية لقياس تحصيل الطالب، وهذا القياس ضروري للترفيع والتخريج والتوظيف والقبول والإرشاد. وفي اختبارات اللغة تقاس المهارات الأربع الرئيسية: الاستماع والكلام والقراءة والكتابة، وتقاس أيضًا مهارات فرعية عديدة. إن الاختبار الجيد لقياس اللغة أو سواها، لا بد أن يتصف بصفات خاصة، فيجب أن يكون صادقًا، أي يقيس ما يراد له أن يقيس، ويجب أن يكون ثابتًا، لو أجاب عليه الطالب ثانية لحصل على العلامة ذاتها تقريبًا، ولكي يكون ثابتًا يجب أن يكون واضح التعليمات. ويجب أن يكون الاختبار ثابت التدريج، فلو درَّج المعلم نفسه إجابة طالب ما مرتين لأعطاه الدرجة ذاتها، ولو درَّج معلم آخر إجابة ما لأعطاها الدرجة ذاتها التي أعطاها المعلم الأول للإجابة ذاتها، وهذا يعني ابتعاد الدرجة عن مزاجية المعلم وخضوعها لمعايير موضوعية ثابتة. والاختبار الجيد مميِّز، يظهر الفروق بين الطلاب، وهذا يستدعي احتواءه على أسئلة متفاوتة في درجات الصعوبة، كما أنه يمثل المادة موضع الفحص تمثيلًا جيدًا، والوقت المخصص له كافٍ، وتعليماته كافية واضحة لا لبس فيها، وتدريجه سهل غير معقد، وشكله معقول مرتب، وطباعته واضحة خالية من الأخطاء الطباعية. ويمكن للمعلم المبدع أن يبتكر أشكالًا عديدة من الاختبارات، وهذا الأمر يتطلب فقط استعداداً إبداعيًّا لدى المعلم مع قليل من الخيال وقسط مناسب من الخبرة. وهذا الكتاب يكتسب أهميته من أنه يستعرض الطرق المختلفة لقياس المهارات اللغوية الأساسية (الاستماع والكلام والقراءة والكتابة) وقياس المهارات اللغوية الفرعية المنبثقة من المهارات الأساسية، كما أنه يرشد المعلم إلى كيفية إعداد الأنواع المختلفة لاختبار المهارات اللغوية المختلفة.

$8.00

للاختبارات أهداف عديدة لا يستغني عنها الطالب أو المعلم أو الوالدان أو المدرسة أو الجامعة، وهي ضرورية لقياس تحصيل الطالب، وهذا القياس ضروري للترفيع والتخريج والتوظيف والقبول والإرشاد. وفي اختبارات اللغة تقاس المهارات الأربع الرئيسية: الاستماع والكلام والقراءة والكتابة، وتقاس أيضًا مهارات فرعية عديدة. إن الاختبار الجيد لقياس اللغة أو سواها، لا بد أن يتصف بصفات خاصة، فيجب أن يكون صادقًا، أي يقيس ما يراد له أن يقيس، ويجب أن يكون ثابتًا، لو أجاب عليه الطالب ثانية لحصل على العلامة ذاتها تقريبًا، ولكي يكون ثابتًا يجب أن يكون واضح التعليمات. ويجب أن يكون الاختبار ثابت التدريج، فلو درَّج المعلم نفسه إجابة طالب ما مرتين لأعطاه الدرجة ذاتها، ولو درَّج معلم آخر إجابة ما لأعطاها الدرجة ذاتها التي أعطاها المعلم الأول للإجابة ذاتها، وهذا يعني ابتعاد الدرجة عن مزاجية المعلم وخضوعها لمعايير موضوعية ثابتة. والاختبار الجيد مميِّز، يظهر الفروق بين الطلاب، وهذا يستدعي احتواءه على أسئلة متفاوتة في درجات الصعوبة، كما أنه يمثل المادة موضع الفحص تمثيلًا جيدًا، والوقت المخصص له كافٍ، وتعليماته كافية واضحة لا لبس فيها، وتدريجه سهل غير معقد، وشكله معقول مرتب، وطباعته واضحة خالية من الأخطاء الطباعية. ويمكن للمعلم المبدع أن يبتكر أشكالًا عديدة من الاختبارات، وهذا الأمر يتطلب فقط استعداداً إبداعيًّا لدى المعلم مع قليل من الخيال وقسط مناسب من الخبرة. وهذا الكتاب يكتسب أهميته من أنه يستعرض الطرق المختلفة لقياس المهارات اللغوية الأساسية (الاستماع والكلام والقراءة والكتابة) وقياس المهارات اللغوية الفرعية المنبثقة من المهارات الأساسية، كما أنه يرشد المعلم إلى كيفية إعداد الأنواع المختلفة لاختبار المهارات اللغوية المختلفة.

More Information
Authors الخولي ، محمد علي
Language Arabic
Year Published 2000
Publisher Dar Al-Falah for Publishing & Distribution
Number of Pages 205
ISBN
ALM eISBN 9796500000565
ALM pISBN 6500001524 , 9786500001525
Main Topic EDUCATION
Descriptors ARABIC LANGUAGE | EXAMINATIONS
Print Size (in mm) 216x279
Reading Level (Arabi 21 Standard)
Available Book Formats eBook Format on iOS/Android Devices, Online Access on Al Manhal Platfrom, Print Format
Write Your Own Review
You're reviewing:الاختبارات اللغوية
Your Rating