new

قيم الحوار الحضاري مع الآخر في الرؤية الثقافية الإسلامية

2016
by محمد سيف الإسلام بو فلاقة
In stock
SKU
PRINT-6459

موضوع هذا البحث هو«قيم الحوار الحضاري مع الآخر في الرؤية الثقافية الإسلامية»، وهو بحث يُركز على ثقافة الحوار التي جاءت في ديننا الإسلامي الحنيف، الذي يدعو إلى ترسيخ قيم التعايش السلمي،والحوار الحضاري بين الأديان والثقافات،لا انطلاقا من مواقف آنية، أو ظروف محددة،أو عابرة، ولكن تجسيدًا لوحدة النوع الإنساني،وترسيخًا لأسس العدالة، و سواسية الناس في الخلقة، وتحقيقا لإرادة الله عزَّ وجلّ في جعلهم شعوبًا وقبائل ليتعارفوا،ذلك التعارف غير المقصود لذاته،أو لغايات اعتباطية، وإنّمَا لما يُثمر من تعاون،وتضامن،يُساهم في تعميم الخير والسلام على كافة الأمم،والشعوب.ولا ريب في أن ديننا الإسلامي الحنيف الذي انتشر بوساطة الحوار الحضاري، يحتل موقعاً متميزاً في العطاء الحضاري الإنساني،والعالمي، فمما لا يشوبه شك أن الإسلام قد أرسىدعائم حضارة باذخة، تعايشت فيها الأجناس والأديان، وتثاقفت فيها اللغات والثقافات،والحوار بين الحضارات والثقافات«هو الآن ضرورة ملحة للعيش في عالم آمن ومستقر، ومشاهد العنف والفزع العالمية لا تبقي مكاناً لحياة إنسانية ذات معنى، لذلك فإن الحوار بين الحضارات والثقافات ليس ضرورة في المساحات الجغرافية،بل ضرورة في المساحات المعرفية، ونحن بحاجة ماسة لأن نجيب على ما يحيط بنا من أسئلة عميقة وواقعية، وأن نرصد مسيرة التحولات كما ينبغي، فالعالم اليوم متعطش إلى السلام، والصداقة، والحرية والعدالة، ويصر على أن ينال حريته، وحقوقه الإنسانية .

$7.35
Categories: Islamic Studies

موضوع هذا البحث هو«قيم الحوار الحضاري مع الآخر في الرؤية الثقافية الإسلامية»، وهو بحث يُركز على ثقافة الحوار التي جاءت في ديننا الإسلامي الحنيف، الذي يدعو إلى ترسيخ قيم التعايش السلمي،والحوار الحضاري بين الأديان والثقافات،لا انطلاقا من مواقف آنية، أو ظروف محددة،أو عابرة، ولكن تجسيدًا لوحدة النوع الإنساني،وترسيخًا لأسس العدالة، و سواسية الناس في الخلقة، وتحقيقا لإرادة الله عزَّ وجلّ في جعلهم شعوبًا وقبائل ليتعارفوا،ذلك التعارف غير المقصود لذاته،أو لغايات اعتباطية، وإنّمَا لما يُثمر من تعاون،وتضامن،يُساهم في تعميم الخير والسلام على كافة الأمم،والشعوب.ولا ريب في أن ديننا الإسلامي الحنيف الذي انتشر بوساطة الحوار الحضاري، يحتل موقعاً متميزاً في العطاء الحضاري الإنساني،والعالمي، فمما لا يشوبه شك أن الإسلام قد أرسىدعائم حضارة باذخة، تعايشت فيها الأجناس والأديان، وتثاقفت فيها اللغات والثقافات،والحوار بين الحضارات والثقافات«هو الآن ضرورة ملحة للعيش في عالم آمن ومستقر، ومشاهد العنف والفزع العالمية لا تبقي مكاناً لحياة إنسانية ذات معنى، لذلك فإن الحوار بين الحضارات والثقافات ليس ضرورة في المساحات الجغرافية،بل ضرورة في المساحات المعرفية، ونحن بحاجة ماسة لأن نجيب على ما يحيط بنا من أسئلة عميقة وواقعية، وأن نرصد مسيرة التحولات كما ينبغي، فالعالم اليوم متعطش إلى السلام، والصداقة، والحرية والعدالة، ويصر على أن ينال حريته، وحقوقه الإنسانية .

More Information
Authors محمد سيف الإسلام بو فلاقة
Language Arabic
Year Published 2016
Publisher al-Maktab al-ʻArabī lil-Maʻārif
Number of Pages 102
ISBN 9789772768950
Main Topic Islamic Culture
Print Size (in mm) 170x240
Weight (in Kg) 0.195
Available Book Formats Print Format
Write Your Own Review
You're reviewing:قيم الحوار الحضاري مع الآخر في الرؤية الثقافية الإسلامية
Your Rating