new

العصر النووي والقوة النووية في العالم المعاصر

2018
by إسماعيل عبد الكافي
In stock
SKU
PRINT-6752

العصر الذي نعيش فيه هو العصر النووي، أي عصر القوة النووية..والقوة النووية تستخدم في سباق التسلح العالمي كقوة ردع للأعداء، ولم تستخدم فعليا في أي حرب إلا القوة الذرية البدائية التي استخدمها الأمريكيون في هيروشيما ونجازاكي لإنهاء الحرب العالمية الثانية، وأحدثت دماراً هائلاً، وأدت لاستسبلم اليابان، ومن يومها لم تستخدم الأسلحة الذرية ولا النووية في أي حرب، وأصبح التسابق العالمي لامتلاك الأسلحة النووية من أجل ردع الأعداء فقط..أما عن الاستخدام السلمي للطاقة النووية، فلها استخدامات متعددة تفيد البشرية، ولكن استخدامها مازال محدوداً حتى الآن في توليد الطاقة وغيرها من الاستخدامات.وعن أسرار نشأة القوى النووية الغربية في الولايات المتحدة الأمريكية وإنجلترا وفرنسا، يجيب هذا الكتاب عن وضوح التوجه النووي لهذه الدول في البداية، ولكن هذا الكتاب الذي بين أيدينا، يكشف بعض الأسرار، سواء كان كشفاً حقيقياً أم إعلامياً أم مزيداً

$32.35

العصر الذي نعيش فيه هو العصر النووي، أي عصر القوة النووية..والقوة النووية تستخدم في سباق التسلح العالمي كقوة ردع للأعداء، ولم تستخدم فعليا في أي حرب إلا القوة الذرية البدائية التي استخدمها الأمريكيون في هيروشيما ونجازاكي لإنهاء الحرب العالمية الثانية، وأحدثت دماراً هائلاً، وأدت لاستسبلم اليابان، ومن يومها لم تستخدم الأسلحة الذرية ولا النووية في أي حرب، وأصبح التسابق العالمي لامتلاك الأسلحة النووية من أجل ردع الأعداء فقط..أما عن الاستخدام السلمي للطاقة النووية، فلها استخدامات متعددة تفيد البشرية، ولكن استخدامها مازال محدوداً حتى الآن في توليد الطاقة وغيرها من الاستخدامات.وعن أسرار نشأة القوى النووية الغربية في الولايات المتحدة الأمريكية وإنجلترا وفرنسا، يجيب هذا الكتاب عن وضوح التوجه النووي لهذه الدول في البداية، ولكن هذا الكتاب الذي بين أيدينا، يكشف بعض الأسرار، سواء كان كشفاً حقيقياً أم إعلامياً أم مزيداً

More Information
Authors إسماعيل عبد الكافي
Language Arabic
Year Published 2018
Publisher al-Maktab al-ʻArabī lil-Maʻārif
Number of Pages 443
ISBN 9789778121797
Main Topic Political Science
Print Size (in mm) 170x240
Weight (in Kg) 0.752
Available Book Formats Print Format
Write Your Own Review
You're reviewing:العصر النووي والقوة النووية في العالم المعاصر
Your Rating