new

القرار الإستراتيجي في ضوء المتغيرات الدولية : دراسة في صنع القرار : نموذج للتحليل

2015
by عبد المنعم محمد عدلي عبد المنعم
In stock
SKU
PRINT-6824

فى إطار من حتمية قوانين الطبيعة والتى شملت أرجاء الكرة الأرضية كافة، خلال فترات جيولوجية طويلة كان فيها الإنسان شديد الخوف والحذر من وحشية البيئة فى صورتها الأولى، التى تحجب عنه سبل الراحة وتجعله كثير الانتباه والهرب من مفاجآت أخطارها المجهولة، وذلك قبل أن تظهر خبراته وتتراكم ملاحظاته وتقوى استنتاجاته. ولما تطورت وسائل الاستقرار البشرى وتزايدت فرص استغلال الموارد الطبيعية، خلال اجتيازه عقبة التأقلم مع البيئة والانخراط فيها، بدأت تظهر ببطء شديد انعكاسات تلك التدخلات غير المحدودة للإنسان فى مختلف البيئات الجغرافية واستغلاله الجائر لمواردها، ولعل فى مقدمة تلك الانعكاسات وأخطرها – وفقا لتلك الدراسة – المحدد المائى. إن المسألة المائية تتمثل خطورتها فى أنها مسألة حدود بين دول لديها مصادر المياه، ودول مستهلكة لتلك المصادر، أى أنه صراع ما بين المستهلك، وما يمسك بالمنبع فى أعلى النهر الدولى، وهو ما تواجهه دول المنطقة محل الدراسة، فلم تتمكن دول المنطقة إلى الآن من التوصل إلى اتفاق بشأن المياه، لأن الأمر يتعلق بقضايا أخرى سياسية، واقتصادية، وتاريخية محل خلاف بين تلك الدول.تلك الدراسة تدور حول حالة حوض نهر الأردن، لا سيما أن موضوع مياه نهر الأردن -حتى وقت قريب – يعد من أكثر الموضوعات تعقيدا استناداً إلى الوضع المائى فى المنطقة العربية؛ لأنه يتصل بحياة شعوب عدد من الدول فى المنطقة فى نزاع سياسى دائم، والمتضرر الأساسى من وضعها الحالى هم الفلسطينيون، والأردنيون. فهناك أربع دول تتنازع فيما بينها حول مياه نهر الأردن؛ بالإضافة إلى الزيادة الكبيرة من العرب واليهود، مما يشكل ضغطا على هذة الكمية المحدودة من المياه، وهذا يعنى استمرار النزاع واحتمال قيام حرب جديدة بسبب المياه مستقبلا.

$29.41

فى إطار من حتمية قوانين الطبيعة والتى شملت أرجاء الكرة الأرضية كافة، خلال فترات جيولوجية طويلة كان فيها الإنسان شديد الخوف والحذر من وحشية البيئة فى صورتها الأولى، التى تحجب عنه سبل الراحة وتجعله كثير الانتباه والهرب من مفاجآت أخطارها المجهولة، وذلك قبل أن تظهر خبراته وتتراكم ملاحظاته وتقوى استنتاجاته. ولما تطورت وسائل الاستقرار البشرى وتزايدت فرص استغلال الموارد الطبيعية، خلال اجتيازه عقبة التأقلم مع البيئة والانخراط فيها، بدأت تظهر ببطء شديد انعكاسات تلك التدخلات غير المحدودة للإنسان فى مختلف البيئات الجغرافية واستغلاله الجائر لمواردها، ولعل فى مقدمة تلك الانعكاسات وأخطرها – وفقا لتلك الدراسة – المحدد المائى. إن المسألة المائية تتمثل خطورتها فى أنها مسألة حدود بين دول لديها مصادر المياه، ودول مستهلكة لتلك المصادر، أى أنه صراع ما بين المستهلك، وما يمسك بالمنبع فى أعلى النهر الدولى، وهو ما تواجهه دول المنطقة محل الدراسة، فلم تتمكن دول المنطقة إلى الآن من التوصل إلى اتفاق بشأن المياه، لأن الأمر يتعلق بقضايا أخرى سياسية، واقتصادية، وتاريخية محل خلاف بين تلك الدول.تلك الدراسة تدور حول حالة حوض نهر الأردن، لا سيما أن موضوع مياه نهر الأردن -حتى وقت قريب – يعد من أكثر الموضوعات تعقيدا استناداً إلى الوضع المائى فى المنطقة العربية؛ لأنه يتصل بحياة شعوب عدد من الدول فى المنطقة فى نزاع سياسى دائم، والمتضرر الأساسى من وضعها الحالى هم الفلسطينيون، والأردنيون. فهناك أربع دول تتنازع فيما بينها حول مياه نهر الأردن؛ بالإضافة إلى الزيادة الكبيرة من العرب واليهود، مما يشكل ضغطا على هذة الكمية المحدودة من المياه، وهذا يعنى استمرار النزاع واحتمال قيام حرب جديدة بسبب المياه مستقبلا.

More Information
Authors عبد المنعم محمد عدلي عبد المنعم
Language Arabic
Year Published 2015
Publisher al-Maktab al-ʻArabī lil-Maʻārif
Number of Pages 396
ISBN 9789772767403
Main Topic Political Science
Print Size (in mm) 170x240
Weight (in Kg) 0.675
Available Book Formats Print Format
Write Your Own Review
You're reviewing:القرار الإستراتيجي في ضوء المتغيرات الدولية : دراسة في صنع القرار : نموذج للتحليل
Your Rating