new

المؤامرة : حرب لتصفية داعش أم لتفكيك القاعدة

2016
by ميشيل حنا الحاج
In stock
SKU
PRINT-6826

الحرب في أفغانستان بعد أربعة عشر عاماً من القتال الشرس، غير قادرة على استئصال تنظيم القاعدة. ومن هنا لا يستبعد أبداً أن تكون الولايات المتحدة قد فكّرت في اللجوء إلى الحلّ البديل، وهو تفكيكها عن طريق تشجيع ظهور تنظيم مشابه لها يشجع التنظيمات المنضوية تحت جناح القاعدة الأم، وقيادته في أفغانستان على الانفكاك عنها، والانضواء تحت لوائه. وقد نجح فعلاً التنظيم البديل، وهو تنظيم داعش، في ضمّ 24 تنظيما على الأقل حتى الآن، (والبعض يقول 34 تنظيما) تحت لوائه بعد انفكاكها عن القاعدة الأم.  ويعزز ذلك ان الحرب الأميركية ضد داعش والتي تبدو قياسا بحرب عاصفة الحزم ضد الحوثيين، حربا هزيلة، بل هزلية غير راغبة في تصفيتها، بل مجرد تحجيمها كما قال الرئيس اوباما لتمكينها من اكمال مهمتها في تفكيك أو تصفية القاعدة الأم .

$16.91

الحرب في أفغانستان بعد أربعة عشر عاماً من القتال الشرس، غير قادرة على استئصال تنظيم القاعدة. ومن هنا لا يستبعد أبداً أن تكون الولايات المتحدة قد فكّرت في اللجوء إلى الحلّ البديل، وهو تفكيكها عن طريق تشجيع ظهور تنظيم مشابه لها يشجع التنظيمات المنضوية تحت جناح القاعدة الأم، وقيادته في أفغانستان على الانفكاك عنها، والانضواء تحت لوائه. وقد نجح فعلاً التنظيم البديل، وهو تنظيم داعش، في ضمّ 24 تنظيما على الأقل حتى الآن، (والبعض يقول 34 تنظيما) تحت لوائه بعد انفكاكها عن القاعدة الأم.  ويعزز ذلك ان الحرب الأميركية ضد داعش والتي تبدو قياسا بحرب عاصفة الحزم ضد الحوثيين، حربا هزيلة، بل هزلية غير راغبة في تصفيتها، بل مجرد تحجيمها كما قال الرئيس اوباما لتمكينها من اكمال مهمتها في تفكيك أو تصفية القاعدة الأم .

More Information
Authors ميشيل حنا الحاج
Language Arabic
Year Published 2016
Publisher al-Maktab al-ʻArabī lil-Maʻārif
Number of Pages 228
ISBN 9789772768592
Main Topic Political Science
Print Size (in mm) 170x240
Weight (in Kg) 0.401
Available Book Formats Print Format
Write Your Own Review
You're reviewing:المؤامرة : حرب لتصفية داعش أم لتفكيك القاعدة
Your Rating